الهلال..125 عاما من الثقافة والتنوير

قصة بلادي..بلادي نشيد الشعب الخالد

0 162

كتبت :د.ايمان مهران

حين كتب الشيخ محمد يونس القاضى ابن أسيوط نشيد بلادي بلادي ، لم يكن يعلم أنه سيصبح نشيد الشعب الخالد لفترة قاربت المائة عام ، فمن الكاتب؟ وما هي قصة النشيد الوطني لأمتنا المصرية ؟ الشيخ يونس القاضي
بدأ الشيخ محمد يونس القاضي والشهير بيونس القاضي عمله كزجال ثم صحفي ، رباه والده القاضي بالصعيد ليصبح زجالاً ، فقد كان الأب يتمنى لو ترك القضاء وتفرغ للغة العربية وعلومها ، حصل الشيخ يونس على عالمية الأزهر وتفرغ للعمل الصحفي وبدأ في جريدة الشيخ علي يوسف (المؤيد) عام 1905، كتب الشيخ يونس في قرابة عشرين مجلة وجريدة من الصحف السياسية والأدبية والفكاهية منها (اللواء) و(المؤيد) و(مصر الفتاة) و(النيل) و(الرشيد) و(السيف) و(العفاف) و(مصر) وغيرها.
كما عمل ضمن فريق التحرير بدار اللطائف كرئيس تحرير القسم الفنى بها، وكانت أزجاله أسبوعية منذ عام 1915م وحتى عام 1942م وكان زجل الشيخ يونس السياسى ينشر تحت رسوم كاريكاتير الأستاذ صاروخان.
شغل الشيخ يونس منصب رئيس تحرير(مجلة مصر) الوفدية عام 1919م ، حيث كان زجالاً لثورة سعد زغلول.
أصدر الشيخ يونس مجلة باسم (مجلة الفنان) عام 1926م ، كما قام بكتابة ستة وعشرين فيلما من إخراج الأستاذ / بدر لامه والأستاذ/ إبراهيم لامه.
كان الشيخ يونس أول رقيب مصرى للمصنفات الفنية منذ عام 1928، ووضع تفاصيل العمل بها حتى تركها فى عام 1953م.
أما مسرح يونس القاضى فهو البداية الحقيقية لخيط مسرحي مصرى محلي، حيث أسهم (فن الزجل) الذى احترفه فى جعل جمهور المسرح لا يقتصر على المثقفين فقط. بل ارتبطت نصوصه بالعامة والفلاحين والعمال.
وقد أسهمت مفاهيـم (مصطفى كامل) التى كانت فى وجدان الشيخ يونس على تشكيل نصوص مسرحية قائمة فى سيـاق درامى على هدف وطنى يحث الناس على العمل وإقامة النقابـات وتخفيف التعاون مع الأجانب.
أما أغاني يونس القاضي فقد تخطت ألفي أغنية ، واشتهرت بالجملة النابعة من العوام وأحداثهم مما أسهم في انتشار تلك الأغاني بينهم مرة أخرى.
مصطفى كامل وتحول
حياة الشيخ الشاب
كان الشيخ يونس القاضى فى شبابه واحداً من الذين تربوا ونشأوا فى مدرسة الزعيم/ مصطفى كامل، وقد تعرف عليه عام 1905م حين كتب مقالة هاجم فيها الإنجليز وذهب بها إلى جريدة اللواء ، ويحكى الشيخ يونس القاضى عن ذلك فيقول (كنا نقدس أفكار اللـواء ، وقد كان لقائى بالزعيم له قصة طريفة ، ففى أحد الأيام ذهبت إلى مقر الحزب الوطنى. وفى ذهنى أن أقابل من يتحدث عنه كل النـاس ودخلت حجرة واسعة يجلس على مكتب بها شاب أنيق يلبس نظارة ذهبية. اعتقدت أنه الزعيم فبدأت بالسلام ولكنه لم يرد، فقد كان مشغولاً بتقليب بعض الكتب فجلست على طرف أحد الكراسى حتى يفرغ من مهمته، وفجأة دخل علينا شاب آخر يلبس بنطلوناً وقميصاً عليه «صديرى»، سألنى: عايز مين يا أستاذ فأجبت: عايز أقابل الزعيم مصطفى كامل فرد على طيب تعال ورايا، وأخذنى لحجرة صغيرة ودعانى للجلوس وفجأة استدار نحوى وقال لى (أنا مصطفى كامل) أذهلتنى المفاجأة، وبعد أن أفقت منها قدمت له أولى مقالاتى الوطنية وقال لي (المقالة كويسة وكلها حماس) فرديت عليه .. دى كلمتك (ظلموكى يا مصر) فرد الزعيم (أصل البلد نايمة وعايزين نصحيها)..
فقلت له: (إن شاء الله حتاخد الاستقلال على إيديك) ، خرجت من مقابلة الزعيم وأنا متحمس جدا وبدأت فى تأليف الجمعيات الوطنية فى الأزهر).
لقد احتضن الزعيم مصطفى كامل موهبة الشيخ يونس القاضى، فقد كان شديد الإعجاب بمقالاته وبخاصة المقالات التى كان يحاول فيها أن يفهم خطاب مصطفى كامل إلى عامة الناس، ويحكى الشيخ يونس القاضى فى ذلك قائلاً (إن الزعيم مصطفى كامل قال لى: إننا نريد أن نمحو الأغانى التى سوف تقضى على مستقبل البلاد وكان يقصد الأغانى الشائعة فى ذلك الوقت مثل «على يا على، آه يانا.. آه يانا .. سرير النوم ضيق يانا»، وقد ألهمنى فعلاً بكتابة الأزجال والأغانى الوطنية، ولو أنى لم أمتثل لأفكاره وأخدمها إلا بعد وفاته).
ويذكر الشيخ يونس مقولة الزعيم له: (يا شيخ يونس أنا بخطب بالفصحى والفرنسية والإنجليزية ولكن الناس فى حاجة إلى من يحدثهم بلغتهم، وأنت الوحيد الذى يستطيع ذلك) قام الشيخ يونس على أثر هذا الكلام بإنشاء أربع عشرة جمعية خطابة لتعليم فنون الخطابة فى مصر والأقاليم.. حيث كان يقوم بشرح خطب مصطفى كامل والتعليق عليها بلغة بسيطة فى الجرائد التى يكتب فيها.
وقد اقتنع الزعيم / مصطفى كامل بالرأى الذى نادى به الأستاذ / أحمد لطفى السيد وهو ضرورة مخاطبة جماهير الشعب بلغتها، ويضيف الشيخ يونس أنه لم يكتفِ بذلك بل أنشأ فى حى السيدة (سكينة) جمعية اسمها (الرقى الإسلامى) ليلقى فيها المحاضرات على أهل الحى وتلاميذ المدارس فى آراء الزعيم وأهدافه باللهجة العامية.
الأغنية الوطنية المصرية في العصر الحديث
أول من غنى الأغنية الوطنية الفنان عبده الحامولى حين هاجم السلطان وهو فى الأستانة ، وهى أغنية كانت توحى برفضه سيطرة الباب العالى على مصر. وبعد ذلك وتحديداً بعد ثورة عرابى قاد محمود سامى البارودى كتابة الشعر الحماسى ، وبعدها ما لبثت أن تركزت الأغنية الوطنية فى محاربة الاستعمار بكل أشكاله.
مابين تطورات الحراك الوطني ونمو العمل الفني في مصر، ظهرت أصوات أهمها السيدة منيرة المهدية وأم كلثوم وعبد الوهاب وعبد الحليم وغيرهم ،والتي أسهمت فى انتشار الأغنية الوطنية بين العوام .
أشهر الأغانى الوطنية التى ألَّفها الشيخ يونس القاضى
والأغانى التالى ذكرها هي أشهر ما كتب شيخنا يونس القاضي، وهى التي سجلها في جمعية المؤلفين والملحنين بالقاهرة أو سجلها فى المحكمة المختلطة (مكتب توثيق الشهر العقارى بمحكمة دار القضاء العالى حالياً) وذلك عام 1923 ، بهدف الحصول على عضوية جمعية المؤلفين والناشرين.. وهذه الأغانى مسجلة فى أسطوانات تحمل اسم الملحن وفى نهاية كل عام يوجد كتالوج شركة الأسطوانات الذى يحمل نص الأغنية واسم مؤلفها.
ومن بين الأغانى الوطنية والأكثر انتشاراً لمؤلفنا اللشيخ يونس القاضي
أهو دا اللى صار.. تلحين سيد درويش غناء عبد اللطيف البنا.
إحنا الجنود .. تلحين سيد درويش
بلادى .. بلادى .. تلحين سيد درويش غناء محمد بخيت ثم الست تودد ثم السيدة فايدة كامل.
الجهادية أو (يا أمى ليه تبكى علىّ).. تلحين سيد درويش غناء نعيمة المصرية ثم محمد بخيت ثم الست تودد.
حب الوطن فرض علىَّ..تلحين وغناء محمد عبد الوهاب
شال الحمام.. تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
ما يجيش زى إن لف الكون ..تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
مجد أنطونيو الهمام.. تلحين وغناء سيد درويش.
يا أمى ليه تبكى علىّ.. تلحين سيد درويش
يا بلح زغلول (كان هناك ثلاث أغانٍ تحت هذا الاسم تخص الشيخ يونس )
.. تلحين سيد درويش غناء نعيمة المصرية.
يا ست مصر تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
يا عزيز عينى تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
يا ناس مرادى تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
يا مصر حسنك ما له مثيل ..من صغر سنى قلبى يميل ..لشكل أهرامك والنيل تلحين سيد درويش غناء منيرة المهدية
النشيد الوطني المصري وعبقرية النص

 

 

يحمل نشيد بلادي بلادي مثلاً للقدرة على استلهام نص من خطاب سياسي خلاق يمثل عمق التاريخ السياسي المصري ، وهو بذلك لا يمثل مؤلفه يونس القاضي ولا ملحنه ولكنه يعِّبر عن حالة سياسية مجتمعية . وأهمية النشيد في إنه يعكس ملامح عصر كان فيه الهدف ترسيخ الهوية الوطنية والتأكيد عليها.
مؤدو نشيد بلادي
أول من أدى نشيد بلادي هو الفنان/ محمد بخيت، وهو ابن أسيوط ومازالت أسرته تقطن بها، بينما أداه محرم فؤاد منتصف الستينيات من القرن العشرين في إحدى الحفلات. وقد اشترت فايدة كامل حق أداء النشيد من أسرة يونس القاضي عام 1972، ليعود عبد الوهاب في عام نهاية السبعينيات ويعيد توزيعه ويعتمد كنشيد رسمي للبلاد.
تغيير النشيد الوطني
الأناشيد القومية للأوطان جزء من تمثيلها الرسمي والشعبي، وفي مصر ارتبط النشيد الوطني بنضالها ضد الاستعمار، وكانت الأناشيد الرسمية الوطنية في مصر على التوالي:
اسلمي يا مصر ) من 1923 إلى 1936 )..تلحين صفر علي، تأليف مصطفى كامل الرافعي
نشيد الحرية (من 1952 إلى 1960)..تلحين عبد الوهاب تأليف كامل الشناوي.
والله زمان يا سلاحي (1960 إلى 1979)..تلحين كمال الطويل، تأليف صلاح جاهين
بلادي بلادي ( 1980 إلى الآن)..تلحين سيد درويش ، تأليف الشيخ يونس القاضي.
وقد صدر له قرار جمهوري بأن يصبح نشيد بلادي ..بلادي ..النشيد الوطني رقم 149 في 1979 .
استمر النشيد الوطني بلادي بلادي حتى بعد ثورة 25 يناير ليكون أيقونة ميدان التحرير .
حتى أجريت انتخابات عام 2012 التي أتت بالإخوان لحكم مصر.
في فترة حكم الإخوان والتي إنتهت مساء 3 يوليو 2013 ، تعالت بعض النداءات لتغيير النشيد الوطني المصري، وقد تم ترديد أحدها في ميدان التحرير، في احتفالية إعلان نتيجة الانتخابات وفوز محمد مرسي هذا نصه:
بلادى ..
يا رسـول الله..
يا معشر الفتيان.. رددى يا جبـال
عودوا يا نـاس
نحن الذين بايعوا محمدا
وهو نشيد معروف لدى تلك الجماعة يردده شبابها ، ولا أنسى صدمة الميدان من فكرة تغيير النشيد التي أشار لها مقدمو الأغنية ، فقد أحس الجميع أنه في قلب مصرية مصر وهويتها المدنية ، وإننا قد نتحول لدولة دينية تابعة لا تملك إرادتها.
وبعد أشهر من حكم الإخوان ، رشح بعضهم نشيدا آخر قديما للإخوان ليكون نشيدهم الرسمي، وهو نشيد ارتبط بحسن البنا مؤسس جماعة الإخوان، نظمه الشيخ أحمد حسن الباقورى وكان نشيداً لجمعية الإخوان المسلمين مطلعه التالي:
يا رسول الله هل يرضيك أنا
ننفض اليوم غبار النوم عنا
إخوة في الله للإسلام قمنا
لا نهاب الموت لا…
بل نتمنى
أن يرانا الله في ساح الفداء
وقد كان هناك كتاب من الجماعة ينادون أن يكون نشيدًا للبلاد، وهي مرحلة من أسوأ ما رأت مصر، ونحمد الله أنها مرت ليعود النشيد الرسمي الذي لازمنا مائة عام من التنوير في مصر.
التمسك بنشيد بلادي وقت حكم الإخوان وشجاعة مسؤول
وصدور كتاب يونس القاضي
مؤلف النشيد الوطني وعصر من التنوير..
في أحد أيام الجمع التي أقيمت ضد الإخوان في ميدان التحرير كان أن طلب مني الأستاذ سعد عبد الرحمن رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة (في حينها) إعادة طبع كتابي عن الشيخ يونس القاضي مؤلف النشيد الوطني والذي كان قد صدر عام 2004 م ، وكان الهدف من إعادة طباعته هو تأكيد هويتنا الوطنية

والتذكير بنضالنا بعيداً عن تغير الحكام، ليصدر الكتاب باسم (يونس القاضي مؤلف النشيد الوطني وعصر من التنوير) ، بتقديم لأستاذتنا نبيلة إبراهيم ..أستاذ الأدب العربي بجامعة القاهرة، وقد هاجمت في الكتاب فكرة تغير النشيد الوطني لأنه سيكون ضد جذور النضال المصري التي ازدهرت بعد الحرب العالمية الأولى ، وكان للكتاب مقدمة أحسبها مرآة صادقة لميدان التحرير، وجاء في نهاية مقدمتي التالي:
حفظ الله الأمة المصرية، حفظ قوتها وحفظ وحدتها، نحن أنصاف أمة بدون وحدتنا، الوحدة بسبب التنوع الثقافى ، والوحدة بسبب التكامل نتيجة الاختلاف ، تلك هى المعادلة السحرية التى حفظت مصر طوال تاريخها. وألهمنا الله يا مصر بمشروعك التنويرى الذى يناسب تاريخك القديم والحديث. فبلادي قدرها العلم والفن والكفاح الثوري الذى يغير التاريخ . فلتحيا مصر وتحيا ثورتنا المستمرة.. المعادي 2012)
صدر الكتاب وبيعت نسخه في أقل من أسبوع، لتثبت وطنية مسؤول أدرك أهمية الوعي والدور الوطني للكلمة ، وضرورة وقوف الكلمة أمام الكلمة ، ليستمر الإبداع قوة داعمة للوطن.
والحمد لله ما زال النشيد الوطني المصري بلادي ..بلادي مستمراً للآن حفظ الله وطننا الغالي.
نص خطاب مصطفى كامل
(مصدر استلهام الشيخ يونس للنشيد الوطني)
ألقى الزعيم الوطنى (مصطفى كامل) فى22/10/1907م خطبة تاريخية وهى واحدة من أشهر خطبه، والتى استلهم منها الشيخ يونس القاضى كلمات نشيد مصر القومى، كلمات الخطبة الأساسية هى :
بلادى .. بلادى،
لك حبى وفؤادى،
لك حياتى ووجودى،
لك دمى ونفسى،
لك عقلى ولسانى،
لك حبى وحياتى،
فأنت أنت الحياة،
ولا حياة إلا بك،
يا مصر..
نص يونس القاضي لنشيد بلادي بلادي
المستلهم من خطاب مصطفى كامل
أما نظم الشيخ محمد يونس القاضى فقد جاء كالتالى:
تعديل في النص الأصلي
تعرض النص لتعديلات في كلمة واحدة كالتالي:
مصر يا ست البلاد..هو المطلع الأصلي لنص المؤلف المسجل
مصر يا زينة البلاد، وهي التي عدلتها فايدة كامل 1972 بموافقة الأسرة.
مصر يا أم البلاد عدلها عبد الوهاب أثناء توزيعه للنص في نهاية السبعينيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.