الهلال..125 عاما من الثقافة والتنوير

اقبال كبير على المنتجات المصرية بمعرض الشارقة

0 117

شهدالمعرض الدائم للمنتجات المصرية بإمارة الشارقة اقبالا كثيفا من الزائرين والعارضين على منتجات المحاجر والجرانيت والرخام ومن جانبه اكد ابراهيم غالى مسؤل المعرض ورئيس شعبة المحاجر باتحاد الصناعات ان ، الهدف من المعرض التواجد المكثف بسوق الخليج، وتعظيم الحصة السوقية للمنتجات المصرية هناك، فى إطار استراتيجية وزارة التجارة لتنمية الصادرات بواقع 10% سنويًا، لافتًا إلى أن نسبة إشغالات المعرض بين 70 و80%، ويضم 40 جناحًا بها منتجات متعددة لمواد البناء مثل: الرخام، والجرانيت، والرمل الزج
شهد
المعرض الدائم للمنتجات المصرية بإمارة الشارقة اقبالا كثيفا من الزائرين والعارضين على منتجات المحاجر والجرانيت والرخام ومن جانبه اكد ابراهيم غالى مسؤل المعرض ورئيس شعبة المحاجر باتحاد الصناعات ان ، الهدف من المعرض التواجد المكثف بسوق الخليج، وتعظيم الحصة السوقية للمنتجات المصرية هناك، فى إطار استراتيجية وزارة التجارة لتنمية الصادرات بواقع 10% سنويًا، لافتًا إلى أن نسبة إشغالات المعرض بين 70 و80%، ويضم 40 جناحًا بها منتجات متعددة لمواد البناء مثل: الرخام، والجرانيت، والرمل الزجاجى.
وأكد “غالى”، أن أهم ما يميز المعرض الدائم بالشارقة، هو المركز اللوجيستى المجاور له، الذى يسمح بعرض المنتجات لتفادى مشاكل الشحن، ومساحته 5 آلاف متر مربع، تستوعب أكثر من 500 “كونتينر”، لافتًا إلى أن المعرض سيشهد مشاركة 40 شركة مصرية حتى الآن، ونهدف منه إلى تغطية احتياجات دول الخليج، باعتبارها سوقا واعدة للمنتجات المصرية، حيث تستحوذ مصر على حوالى 58% من إجمالى المشروعات الإنشائية فى دبى وحدها.
وأكد أن المعرض يلقى كل الدعم من دولة الإمارات، والتى تتميز بانفتاحها على دول آسيوية كبيرة، بها موانئ لدول خليجية أخرى، كما تعد من أهم المراكز التسويقية بالعالم، مشيرًا إلى أنه من المستهدف فتح أفرع أخرى للمعرض بالسعودية، وباقى دول الخليج ثم أفريقيا، خلال العام الحالى.
وقال “غالي”، إن الإمارات تعد سوقا مفتوحة أمام الشركات العالمية لتوافد موزعين على مستوى عالمي، وهو ما ساهم فى إبرام عقود محلية ودخول العديد من المطورين العقاريين لتنفيذ أعمال إنشائية كبيرة بلغت 40 مليار دولار خلال عام 2016.
وأكد “غالي”، أن صادرات مصر للإمارات من الرخام والجرانيت تبلغ حوالى 225 مليون دولار سنويًا.اجى.
وأكد “غالى”، أن أهم ما يميز المعرض الدائم بالشارقة، هو المركز اللوجيستى المجاور له، الذى يسمح بعرض المنتجات لتفادى مشاكل الشحن، ومساحته 5 آلاف متر مربع، تستوعب أكثر من 500 “كونتينر”، لافتًا إلى أن المعرض سيشهد مشاركة 40 شركة مصرية حتى الآن، ونهدف منه إلى تغطية احتياجات دول الخليج، باعتبارها سوقا واعدة للمنتجات المصرية، حيث تستحوذ مصر على حوالى 58% من إجمالى المشروعات الإنشائية فى دبى وحدها.
وأكد أن المعرض يلقى كل الدعم من دولة الإمارات، والتى تتميز بانفتاحها على دول آسيوية كبيرة، بها موانئ لدول خليجية أخرى، كما تعد من أهم المراكز التسويقية بالعالم، مشيرًا إلى أنه من المستهدف فتح أفرع أخرى للمعرض بالسعودية، وباقى دول الخليج ثم أفريقيا، خلال العام الحالى.
وقال “غالي”، إن الإمارات تعد سوقا مفتوحة أمام الشركات العالمية لتوافد موزعين على مستوى عالمي، وهو ما ساهم فى إبرام عقود محلية ودخول العديد من المطورين العقاريين لتنفيذ أعمال إنشائية كبيرة بلغت 40 مليار دولار خلال عام 2016.
وأكد “غالي”، أن صادرات مصر للإمارات من الرخام والجرانيت تبلغ حوالى 225 مليون دولار سنويًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.