الهلال..125 عاما من الثقافة والتنوير

بيان اعلامى حول الحلقة النقاشية الأولى عن الصحافة والانتخابات الرئاسية

0 94

في إطار المعايير الدولية للانتخابات التي تعقدها الهيئة الوطنية للصحافة يوم السبت القادم يفتتح كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة صباح السبت القادم أعمال الحلقة النقاشية التى تنظمها الهيئة عن الصحافة والانتخابات الرئاسية في إطار المعايير الدولية للانتخابات، بحضور المستشار لاشين إبراهيم لاشين رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمستشار عمر مروان وزير شئون مجلس النواب ورؤساء مجالس إدارات ورؤساء تحرير الصحف القومية، تستمر الحلقة يوما واحد، بحضور 350 صحفياً يقومون بتغطية الانتخابات الرئاسية من المؤسسات الصحفية القومية والذين تم اعتمادهم من قبل الهيئة الوطنية للانتخابات الرئاسية. وتستهدف الحلقة النقاشية تنمية معارف الصحفيين بالجوانب والأبعاد المختلفة للانتخابات الرئاسية المصرية لعام 2018 وأطرها القانونية والإدارية والمعايير الدولية التي تلتزم بها، إضافة إلى دعم معارف ومهارات الصحفيين فيما يتعلق بدور الصحافة في الانتخابات والمعايير المهنية والأخلاقية الحاكمة لتغطية الصحافة لأحداث الانتخابات. وتدور الجلسة الأولى عن “الانتخابات الرئاسية في مصر الأطر القانونية والتنظيمية” ويتحدث فيها كل من: المستشار خالد يوسف إبراهيم عراق عضو مجلس إدارة الهيئة الوطنية للانتخابات، واللواء رفعت محمد احمد قمصان نائب مدير الجهاز التنفيذي الدائم للهيئة الوطنية للانتخابات. وتتناول الجلسة الثانية “المعايير الدولية للانتخابات” ويتحدث فيها كل من: دكتور عاطف عبد الحميد حسن أستاذ القانون بجامعة عين شمس وعضو لجنة الإصلاح التشريعي ونائب مدير الجهاز التنفيذي الدائم للهيئة الوطنية للانتخابات، ودكتور صلاح فوزي أستاذ القانون العام بجامعة المنصورة وعضو لجنة الإصلاح التشريعي. أما الجلسة الثالثة فتخصص للحديث عن الصحافة وتغطية الانتخابات الرئاسية: خبرات ودروس ويلتقىى المشاركين خلالها بكل من الكاتب الصحفي الأستاذ عباس الطرابيلى، والكاتب الصحفي الأستاذ صلاح منتصر. وتختتم أعمال الحلقة النقاشية بجلسة ختامية حول المعايير المهنية لتغطية الانتخابات بحضور رؤساء مجالس الإدارة ورؤساء تحرير الصحف القومية تناقش خلالها المعايير المهنية والأخلاقية لتغطية الصحافة للانتخابات، يصدر بعدها بيان ختامي حول آخر تغطية الصحافة للانتخابات الرئاسية، وتوزيع الشهادات على المشاركين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.