الهلال..125 عاما من الثقافة والتنوير

الصحافة ووسائل الإعلام فى سلطنة عُمان تشارك مصر فرحتها واحتفالاتها بنجاح الاستحقاق الانتخابي

0 42

كتب -حسن محمود

بحفاوة إعلامية بالغة استقبلت جميع وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي فى سلطنة عمان الإعلان رسميا عن نتائج الانتخابات التي مثلت استحقاقا وطنيا تاريخيا في ظل اجتماع وإجماع الشعب علي تأييد قائده وزعيمه الوطني المخلص .

كما تابعت الصحافة و وسائل الإعلام العمانية باهتمام بالغ كافة مراحل نجاح الاستحقاق الانتخابي لحظة بلحظة، منذ بدايتها وحتي تتويجها بعد الإعلان رسميا عن فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي ، وما أعقبه من فرحة شعبية غامرة عبرت عن مشاعر وطنية فياضة . 

وأبرزت وسائل الإعلام العمانية تقارير حول مراسم وفعاليات احتفالات مصر بإعلان النتيجة رسميا، تصدرها التركيز علي أن السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان بادر بإرسال برقية تهنئة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي ،بمناسبة إعادة انتخابه رئيسًا للجمهورية لفترة رئاسية جديدة، وذلك فور إعلان بيان الهيئة الوطنية للانتخابات ، متضمنا الفوز الكبير والمستحق للرئيس السيسي .

حيث أعرب السلطان قابوس في البرقية عن خالص تهانيه وصادق تمنياته للرئيس عبد الفتاح السيسي بموفور الصحة والسعادة، داعيًا الله تعالى أن يوفقه في قيادة الشعب المصري لتحقيق كافة تطلعاته نحو المزيد من التقدم والازدهار، آملاً للعلاقات الأخوية بين البلدين اطّراد التطور والنماء.

من جانبها أبرزت جريدة عمان تقريرا تصدره عنوان يقول : الرئيس السيسي يفوز بأغلبية ساحقة رئيسا لمصر ونوهت الجريدة عن ان الرئيس سيحلف اليمين الدستوري أمام مجلس النواب قبل 2 يونيو المقبل، حيث تنص اللائحة الداخلية لمجلس النواب،علي أنه بعد إعلان النتيجة، يعقد المجلس جلسة خاصة يؤدي فيها رئيس الجمهورية اليمين،ووفقا للدستور تنتهى في 2 يونيو المقبل مدة الرئاسة الحالية .

كما ركزت جريدة عمان علي أن الهيئة الوطنية للانتخابات تلقت عقب انتهاء عمليات فرز صناديق الاقتراع، نتائج اللجان العامة بالمحافظات ، والتي تم إعادة مراجعتها لمطابقة الكشوف والمحاضر، مع الأعداد التي تم فرزها على أرض الواقع والمثبتة في محاضر الفرز،هذا وقد انتهت المدة القانونية المحددة للفصل في الطعون على قرارات اللجان العامة، دون أن تتلقى الهيئة الوطنية للانتخابات أية طعون من أي ممن له صفة في الانتخابات.

كما أبرزت صحيفة الوطن تقريرا تحت عنوان:الرئيس السيسي يفوز بولاية ثانية بنسبة 97% من الأصوات الصحيحة .

وركزت علي ان الانتخابات الرئاسية أجريت تحت إشراف قضائى كامل. كما تابعتها 54 منظمة محلية و9 منظمات دولية، بالإضافة إلى 680 مراسلا أجنبيا. كما ذكرت في تحليل نشرته أن نجاح الانتخابات أكد قدرة الدولة المصرية على تأمين العملية الانتخابية والشيء اللافت كان مشاركة المرأة بنسبة كبيرة فاصطفت النساء في طوابير طويلة أمام اللجان غير عابئات بحرارة الطقس والعواصف الترابية التي ضربت مصر خلال أيام الانتخابات, وكان الإقبال النسائي منذ اللحظة الأولى لفتح باب التصويت, يدحض ادعاءات تفسير المشاركة النسائية بالخشية من الغرامة، كما كان هناك إقبال لافت ممن أعلنوا أن هدفهم الحفاظ على الدولة المصرية وأن الجيش هو الضمانة للأمن والاستقرار والوحدة الوطنية.

وأشارت الي أن التغطية الصحفية الأجنبية للانتخابات المصرية لم تكن متوازنة واضطرت وكالة رويترز العالمية للأنباء لسحب تقريرين سبق ونشرتهما في يومين متتاليين لتغطية الانتخابات زعمت فيهما أن هناك رشاوى للناخبين , وعندما اتصل رئيس هيئة الاستعلامات بمسئولي الوكالة بالقاهرة وطالبهم بالدليل المادي الذي استندت إليه “رويتر” في ادعاءاتها، تبين عدم وجوده, وتراجعت الوكالة وسحبت تقريريها المغلوطين .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.